لبراكنة: غرق طفل في بحيرة " شگار" (هوية الضحية)

18 أغسطس, 2017 - 09:59

أفادت مصادر إعلامية مطلعة، بأن طفلا في ربيعه الثالث عشر، يدعى أحمدو اعبيد ، توفي ظهر الاربعاء اثر غرقه في بحيرة شگار بولاية لبراكنة.

وحسب نفس المصادر، فإن الطفل الغريق قد جاء إلى المدينة منذ أيام ، قادما من العاصمة نواكشوط ، للدراسة في المحضرة ، وفي الصباح ذهب مع زملائه للسباحة في بحيرة بضاحية المدينة ، عندها سقط في المكان الذي غرق فيه ، على مقربة من رجال من بينهم أجانب حاولو انتشاله لكنهم لم يستطيعو إنقاذه بسرعة ، مما تسبب في إخراجه وقد كاد أن يفارق الحياة ، حيث تم نقله بعد ذالك إلى مركز الإستطباب بألاك ، لكن الأجل وافاه قبل أن يصل إلى المستشفى .

هذا وقد حضرت فرقة من الدرك الوطني إلى جثمان الطفل لإجراء التحقيقات الأمنية الازمة .

المصدر

 

 

 

 

 

 

 

اعلانات