رسائل النصرالمبين

أحد, 06/23/2019 - 21:43

 يعبر الموريتانيون بكل أطيافهم مرحلة انتخابات رئاسية شفافة هادئة، برئيس منتخب أسس خطابه على توفير العدل وضمان السلم ، في عالم حلوله التي تنشدها شعوب القارات الخمس ، هي مجاديف العدل ،ومغارس العلم والسلم والحلم. الرسالة الأولى الغزواني نصر لكم جميعا حكاما ومحكومين ، لججة معارضةً و ملحي موالاة. الرسالة الثانية الاعتراف للرئيس محمد ولد. عبد العزيز شخصيا بأنه بطواعية واختيار نبيلً انحاز كلية الى مصلحة بلده وشعبه العليا ، فلا أغلى البوم من الاستقرار والانتخاب مالى والسودان واليمنً والعراق وسوريا وليبيا وأفريقيا كلها شهود وأشاهد الرسالة الثالثة كل أبناء موريتانيا اليوم قوة هادئة ووازنة تفتح الغزونة معها صفحة العدل والسلم وتمد لها يد الاخوة والرحمة مع الأمانة والحزم فقد أسقط الشعب الموريتاني. والى الأبد خطاب التفرقة. والكراهية وقرر أن لا يبقىً في المسار الجديد كاره يستفز ولا مكره مكبل كل الطاقات تحررت من الزيف وكل الأحزاب أمنت من تجاذبات الخوف عًاشت مأمورية الجميع عاشت مأمورية العدل. والسلم (ان خير من استأجرت القوي الأمين)

بقلم: محمد الشيخ ولد سيد محمد أستاذ وكاتب. صحفي