حق الرد عن مصرف موريتانيا الجديد :النعمه النونو

28 أغسطس, 2019 - 12:12

حق الرد

عن مصرف موريتانيا الجديد

 

في إطار الحملة الشعواء التي ينتهجها بعض الغيورين من أعداء النجاح ،

تتواصل الدعايات الكاذبة - الممولة من طرف البعض - عن طريق ذوي الأقلام

المأجورة و المضللين للرأي العام ، فبعد أن تمت السيطرة بشكل نهائي على

المشاكل التي تعرض لها المصرف في الأشهر الماضية.. والتي كانت نتيجة

لحملات مشابهة تعرض لها سابقا ، ها نحن اليوم أمام قلم جديد مأجور من

صحافتنا الإلكترونية تجرد من كافة أدبيات المهنة ، وغرد خارج سربها

بمعلومات مغلوطة و مفبركة ، تهدف إلى تعطيل النجاحات والمراحل الكبرى

التي قطعها البنك في ظل أزمة مصرفية خانقة - اعتبر البعض الصمود أمامها

مستحيلا – تلك الأزمة التي كادت أن تعصف بمؤسسات مالية عديدة في بلادنا،

إلا أن المصرف بفضل طاقمه المخضرم و عمله الدؤوب استطاع مفاجئة الكل

بتخلصه من براثن هذه الحملة الدعائية المفرطة التي روج لها بعض رجال

الأعمال الغيورين من وضعية المصرف أنذاك، و انطلاقا مما سبق ، أود كمراقب

أن أدون بعض الملاحظات المهمة لتنوير الرأي العام حول وضعية المصرف :

- مصرف موريتانيا الجديد يسير بسرعة نحو الأمام رغم كل العقبات التي مربها

- معظم زبناء المصرف راضين عن طريقة المعاملة و الخدمات التي يقدمها المصرف

- هنالك حملة إعلامية تشويهية- معلومة المصدر– يتعرض لها المصرف

- استطاع مصرف موريتانيا الجديد عن طريق شراكات جديدة التغلب على الأزمة

التي مر بها وهو الآن في وضعية طبيعية ويعمل بانسيابية و نجاح.

- أنوه بالدور البارز الذي يضطلع به البنك المركزي الموريتاني و الجهود

الكبرى التي يبذلها بغية إصلاح القطاع المصرفي في موريتانيا.

في الأخير أرجوا من صحافتنا المحترمة التريث قبل الكتابة و البحث عن

المعلومات بصفة دقيقة وصادقة حتى تحافظ على استقلاليتها وخطها التحريري

المحايد، كما ان الوقوع في أعراض المؤسسات ، مثل الوقوع في أعراض الناس،

وهو أمر مذموم و يتنافى مع الذوق العام و القيم الإنسانية المثلى.

 

النعمه ولد النونو

 

 

 

 

اعلانات