بسبب سخيف .. تعرضت أسماء عزيز للضرب على يد زوجها ! (صورة)

10 مارس, 2020 - 10:19

اتهمت امرأة باكستانية زوجها علناً بضربها وحلاقة شعر رأسها لأنها رفضت أن ترقص له ولأصدقائه، في قضية أثارت مخاوف جديدة بشأن أوضاع المرأة في البلاد.

وتصدر اسم أسماء عزيز من مدينة لاهور، عناوين الصحف بعد أن نشرت تسجيلاً مصوراً مروعاً على مواقع التواصل الاجتماعي ظهرت فيه حليقة الرأس وعليها آثار الكدمات. إلا أن زوجها ميان فيصل وخادمهما المحتجزين حالياً لدى الشرطة نفيا أن تكون أسماء قد تعرضت لأي شكل من أشكال العنف الجسدي.

وأدت هذه الحادثة إلى انتشار العديد من الدعوات لبذل مزيد من الجهود لحماية النساء من العنف المنزلي.

وقالت منظمة العفو الدولية في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي، تويتر: "إن التغيير المنهجي ضروري".

في مقطع الفيديو الذي ظهر في 26 مارس/آذار الماضي، قالت أسماء إنها تعرضت للتعذيب قبل يومين بسبب رفضها الرقص أمام زوجها وأصدقائه الذين كانوا في ضيافته في أحد أحياء مدينة لاهور الراقية التابعة لوزارة الدفاع.

وقالت: "لقد نزع ملابسي أمام خدمه، ومسك بي الخدم وحلق شعري وأحرقه".

وأضافت: "غطت الدماء ملابسي، كنت مقيدة إلى أنبوب ومعلقة بمروحة، وهددني بتعليقي عارية".

BBC

 

 

 

 

 

 

 

اعلانات