إطلاق أول إحصاء ضريبي بمدينة نواذيبو

21 سبتمبر, 2020 - 16:22

أطلقت الإدارة العامة للضرائب أول إحصاء ضريبي بمدينة نواذيبو بحضور السلطات الإدارية والأمنية والبلدية والمنطقة الحرة والمديرة العامة للضرائب بموريتانيا ولفيف من الفاعلين الاقتصاديين على مستوى المدينة.

 

وقالت المديرة العامة للضرائب مريم بنت سيد أحمد بنيجاره إن الإحصاء الأول من نوعه بالمدينة يرمي إلى وضع قاعدة بيانات بمايساير التوسع الطبيعي للنشاطات وزيادة عدد المكلفين ،ويساعد على محاربة التهرب خصوصا في نظام تصريحي كالنظام الضريبي الموريتاني.

 

وأضافت بنت بنيجاره في كلمة لها على هامش انطلاقة النشاط أن عملية الإحصاء التي تنطلق اليوم تستمر  إلى غاية 15 يناير 2021 ستمكن من جمع المعلومات اللازمة لتحديد الوضعية الضريبية للمكلفين وتوزيعهم الجغرافي وتصنيف أنشطتهم التجارية والصناعية إضافة إلى كونها ستشمل الأملاك المشيدة وغير المشيدة ضمن عملية واسعة ستشمل عموم التراب الوطني وبتقنيات تكنلوجية وفق قولها.

 

بدوره والي نواذيبو يحي ولد الشيخ محمد فال اعتبر أن انطلاقة الإحصاء الضريبي ستحدد بشكل دقيق الوعاء الضريبي وتحفظ حقوق البعض كما ستحول دون التقدير الجزافي الذي ظل سائدا في البلد في الفترات الماضية.

 

وأشار الوالي إلى أن السلطات الإدارية لن تألوا أي جهد في سبيل مواكبة الإدارة العامة للضرائب في العملية من أجل انجاحها.

 

بدوره عمدة المدينة والنائب القاسم بلالي أبرز أهمية الضريبة التي تعد أساسية في حصول المواطنين على الخدمات مثنيا على فكرة الإحصاء الضريبي الذي أطلقته الإدارة العامة للضرائب.

 

 

 

 

 

اعلانات